حلول "سبيكترامي" و"أرتميس برو" لدفع التهديدات السيبرانية

أعلنت شركة "سبيكترامي" SPECTRAMI، المتخصصة في توزيع منتجات وحلول الأمن السيبراني وتقديم القيمة المضافة، عن إضافة حلول "أرتميس برو" Artemis Pro لتوفر للعملاء وللشركاء أفضل مجموعة متكاملة من التقييمات الأمنية واختبارات الاختراق في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا. تقدم "أرتميس برو" آلية فعالة وآمنة لفرق الأمن السيبراني لبدء التقييمات وتتبع نقاط الضعف ومعالجتها عبر منصة واحدة في نهاية المطاف.

في الأغلب يتم تنفيذ اختبار الاختراق التقليدي يدوياً وأحياناً آلياً. ويتم تخزين النتائج في المستندات والملفات والعروض التقديمية. هذا النهج غير عملي لأن المعلومات مجزأة ويجد العملاء صعوبة في تحليل وتفسير إذا ما كان وضعهم الأمني السيبراني قد تحسن ضد مشهد التهديد المتطور.

وقال "أناند شودا"، الرئيس التنفيذي لشركة "سبيكترامي"، تعليقاً على الشراكة الجديدة: "مع إضافة "أرتميس برو"، نوفر للشركات اليوم القدرة على تحسين وضعها الأمني، وتلبية متطلبات الامتثال وتسريع الأطر الزمنية. إن التحليلات المدفوعة بالبيانات إلى جانب التوفير في التكلفة والوقت وجهود الإصلاح ستوفر عائد استثمار أفضل وتعطي أي شركة ميزة في الأداء. نحن من أوائل من قدموا اختبار الاختراق الأكبر كخدمة مع المنتج لعملائنا وشركائنا الكبار".

"أرتميس برو" أداة تعاونية ومنصة إدارة. توفر تحكماً دقيقاً لعمليات اختبار الاختراق الأكثر تكاملاً مع دورات DevSecOps وSDLC يمكن للعملاء إشراك أفضل المتسللين الإيجابيين ذوي "القبعات البيضاء" لتحديد نقاط الضعف باستخدام نظام ائتمان مرن. يمكن للشركات الكبيرة ذات القدرات الداخلية دمج فرق الأمن الخاصة بها باستخدام الإصدار المحلي. وبالمثل، يمكن لمقدمي خدمة الأمن المدارة (MSSP) تعزيز عرض خدماتهم من خلال الاستفادة من النظام الأساسي الذكي والفعال لتوفير رؤية عالية وبيانات تاريخية من خلال لوحات المعلومات لعملائهم.

وقال نيتي رودريغز، رئيس المبيعات في "أرتميس برو": نحن متحمسون لتقديم "أرتميس برو" إلى المنطقة لتزويد العملاء رؤية شاملة وذكية عن برامج الأمن الخاص بهم. الشراكة مع "سبيكترامي" تقدم لنا قيمة هائلة من خلال فهمهم تقنيات الأمن السيبراني ومعرفتهم بالسوق المحلية. كنا بحاجة إلى شراكة تتسم بالمرونة في التعامل وأن يكون للشريك القدرة على الاستفادة من شبكته الكبيرة من العملاء والشركاء في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات