إطلاق منصة الكترونية للمأكولات والمشروبات في الإمارات

أعلنت منصة hubbae.ae العالمية للتجارة الإلكترونية دخول سوق المأكولات والمشروبات بهدف دعم المطاعم في جميع أنحاء الإمارات عن طريق تخليصها من التكاليف المرتفعة التي تنتج عن التعامل مع جهات خارجية مثل شركات التوصيل الكبرى في السوق.

وفي الوقت الذي تواجه فيه المطاعم في جميع أنحاء العالم تحديات هائلة من الناحية المالية، نتيجة لانتشار جائحة "كوفيد 19"، فإن هب تتطلع إلى تغيير مستقبل طلب الطعام والتوصيل، من خلال تزويد الصناعة نموذج عمل أكثر استدامة لا يؤثر في إيرادات المطاعم.

ونتيجة لقيام كبرى شركات توصيل الطعام بطلب رسوم عمولة تتراوح بين 30 و35٪ لكل معاملة، فإن منصة هب ترى أن هناك حاجة إلى نهج جديد. ولتوفير حلول مناسبة للمطاعم في جميع أنحاء الإمارات، تقدم هب خياراً فعالاً من حيث التكلفة من خلال رسم اشتراك شهري بحد أدنى قدره 50 درهمًا (حتى 31 ديسمبر 2021) حيث ستكون رسوم الاشتراك 100 درهم بعد ذلك)، دون عمولة إضافية. وبالإضافة إلى ذلك، يمكن للمطاعم الاشتراك مجانًا حتى 15 سبتمبر 2020.

ويمكن للمطاعم مقابل رسوم شهرية بسيطة، الحصول على منصة تعمل بمثابة «مكان اجتماع» بين المطاعم وعملائها، كما توفر في الوقت ذاته مساحة تتيح للمطاعم توزيع القوائم والأطباق والمكونات وغير ذلك من خلال الاشتراك في هب.

بالإضافة إلى فرض رسوم عمولة عالية، فإن منصات تجميع المطاعم، تحتفظ أيضًا ببيانات العملاء القيمة، وهذا ما يجعل من الصعب على المطاعم التسويق للعملاء مباشرة. وتشجع هب المطاعم على بناء علاقات طويلة الأمد مع العملاء، بدلاً من اعتبارها مجرد «معاملة» عن جهة تواصل أخرى، مع تقديم أدوات التسويق اللازمة للتميز عن الآخرين.

وتتاح للمطاعم التي تقوم بالتسجيل في هب خيار استخدام سائقي التوصيل الموظفين في المطعم (للتأكد من أن جميع الأرباح تذهب إلى هذه المطاعم)، كما أن منصة هب ستوفر بعد 15 سبتمبر للمطاعم خيار خدمة توصيل الطعام عن طريق طرف ثالث لتوفير خدمة مريحة تسهل الوصول خدماتها للجميع.

ومنذ عام 2013، تم تطوير منصة هب لتوفير نهج جديد لصناعة التجارة الإلكترونية، وتمتلك المنصة أكثر من 3.3 ملايين مشترك من جميع أنحاء العالم، ضمن مجموعة من القطاعات التي تشمل العقارات، والمأكولات والمشروبات، والمحركات، والوظائف، وغير ذلك.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات