"إكسبيرينس" تطلق أول جولة ترويجية افتراضية في الصين والهند وأوروبا والخليج

كشفت شركة "إكسبيرينس هب"، التابعة لشركة "ميرال" - المطور الرائد للوجهات في أبوظبي، والمسؤولة عن العمليات التجارية والترويجية الدولية لجزيرة ياس، عن إطلاقها لأول جولة ترويجية افتراضية على الإطلاق في أسواقها الرئيسية والتي تتضمن الصين، والهند، وأوروبا، ودول مجلس التعاون الخليجي، كجزء من التحول الافتراضي لأنشطة قطاع السفر في ظل جائحة كورونا التي يشهدها العالم.

وصممت هذه المبادرة لتتيح لجزيرة ياس فرصة التكيف مع الإجراءات الاحترازية للحد من تفشي فيروس كورونا وإبقاء محبي السفر على اطلاع بخططها الخاصة بإعادة افتتاح وجهاتها، ولتقديم جدول تدريب مباشر عبر الإنترنت وسلسلة من الأنشطة التفاعلية.

وتسعى "إكسبيرنس هب" إلى التعاون مع الشركاء الدوليين للتأهب لتطبيق قيود صارمة فيما يخص مرحلة ما بعد السماح بالسفر وتعافي قطاع السفر والسياحة.

وقال ليام فندلي، المدير العام لـ "إكسبيرينس هب": "أكدت لنا الأزمة التي يشهدها العالم في ظل تفشي فيروس كورونا أن التواصل مع شركائنا التجاريين الدوليين يبقى أولوية قصوى، إلى جانب الالتزام بالإجراءات الاحترازية المتعلقة بالأمن والسلامة لنتمكن من العودة بشكل أقوى عندما تعود حركة السفر إلى وضعها الطبيعي".

وأضاف فندلي: "لقد كان استثمارنا في التكنولوجيا حجر أساس في هذا التحول الافتراضي، وندعو جميع خبراء السفر الدوليين للمشاركة في هذه التجارب الافتراضية التي ستكون الأولى من نوعها في القطاع، ونتطلع لإبقاء شركائنا على اطلاع بأحدث التطورات المتعلقة بإعادة افتتاح المرافق السياحية في الجزيرة، ودعم أعمالهم وإعطائهم نظرة مستقبلية إيجابية".

وستشمل الجولة الترويجية الافتراضية أجندة تلخص أهم التحديثات والأهداف التي سيكشف عنها الأعضاء الرئيسيين في فريق جزيرة ياس، بما في ذلك معلومات حول الوجهات الترفيهية التي تملكها الجزيرة بما في ذلك حلبة مرسى ياس و"كلايم أبوظبي"، وإعادة افتتاح المدن الترفيهية مثل عالم فيراري أبوظبي، وعالم وارنر براذرز أبوظبي، والتركيز على عروض الضيافة في الجزيرة. كما تتيح الجولة فرصة للشركاء لطرح الأسئلة ذات الصلة بالأسواق التي ينتمون إليها وتصفح المواد المترجمة.

وسيتبع الجولة الترويجية سلسلة من المبادرات الافتراضية المتعلقة بقطاع السفر التي صممتها "إكسبيرينس هب"، بما في ذلك برنامج لمكافأة المتدربين عبر الإنترنت، إضافة إلى أنشطة أخرى.

وتدير "إكسبيرينس هب" التي تتخذ من أبوظبي مقراً لها، مكاتب تقدم خدمات لدول مجلس التعاون الخليجي وبلاد الشام والمحيط الهندي وآسيا والمحيط الهادئ وأوروبا وأسواق كومنولث الدول المستقلة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات