"سورس بيوتي" تحصل على أول تمويل من صندوق "ستارت أبس 500"

حصلت شركة سورس بيوتي، للتجارة الإلكترونية في مصر، على التمويل الأول من صندوق "ستارت أبس 500" المتخصص في تمويل مراحل الاستثمار الأولى في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، ومقره في وادي السيليكون، لتعزيز إمكانيات منصتها الخاصة بالتجارة الإلكترونية لمنتجات التجميل المحلية وتنمية فريق عملها وتوسيع بصمتها في الأسواق الإقليمية.

وقالت الشركة التي تأسست عام 2018، في بيان إنها استطاعت من خلال نموذجها التجاري الجديد في السوق تنمية طلبات مبيعاتها إلى سبعة أضعاف، كما تضاعفت عائدات سورس بيوتي إلى تسعة أضعاف منذ إطلاقها، مع توفير أكثر من 55 علامة تجارية محلية حتى الآن.

وأضافت الشركة أنها على مدار العام الماضي، أثبتت قدرتها على الاستمرار في أعمالها، وتلبية احتياجات السوق، وولاءها لقاعدة العملاء المتنامية، لذا كانت نتيجة ذلك تلقي هذه الشركة الناشئة تمويلاً من "ستارت أبس 500" لتحقيق مزيد من النمو.
ولم يوضح البيان قيمة التمويل الذي حصلت عليه الشركة.

وقالت ليديا شوندربيك، المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة سورس بيوتي: "نخطط لاستخدام التمويل في دعم رحلة نمو الشركة، حيث أنه لدينا نموذج أعمال مستدام وقابل للتطوير مع إمكانات كبيرة لمزيد من التوسعات".

وأضافت أن الشركة تسعى خلال الفترة من الثلاث إلى الخمس سنوات المقبلة إلى التوسع في أسواق إقليمية وعالمية، مشيرة إلى أنه من خلال دعم ومشورة فريق 500 Falcons، سنتمكن الشركة من زيادة محفظتها من العلامات التجارية والموردين، والاستثمار في التنمية البشرية، والمساهمة في التمكين الاقتصادي من خلال توفير منصة للعلامات التجارية المحلية لبيع منتجاتها”.

ومن جانبه، قال شريف البدوي، الشريك الإداري لشركة "ستارت أبس 500" في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا إن مهمة الصندوق هي دعم رواد الأعمال الموهوبين ومساعدتهم على إنشاء شركات ناجحة على نطاق واسع، وسورس بيوتي هي إحدى هذه الشركات.

وأكد أنه بالرغم من الأوضاع الحالية الناتجة عن فيروس كورونا المستجد، إلا أن الصندوق سيستثمر في منصة سورس بيوتي للتجارة الإلكترونية، ونتطلع إلى رؤيتهم ينمّون أعمالهم إلى المستوى التالي ويحققون النجاحات المرجوة في المستقبل القريب.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات