طلبية من "أمازون" تدخل سيدة في دبي نوبة ضحك هيستيرية

شر البلية ما يضحك، فآخر ما تتمناه في أيام الإغلاق الذي تخضع له معظم أجزاء العالم، أن تشتري سلعة عبر مواقع التسوق الإلكترونية ثم يصلك شيء آخر.

هذا ما حدث مع سيدة في دبي، اشترت سماعات "آبل إيربود" من منصة التسوق الإلكتروني العالمية "أمازون"، حيث انتابتها نوبة ضحك هيستيرية بعد أن وصلتها الشحنة التي طلبتها.

تقول المرأة التي تعرف نفسها باسم أليزاي، إنها طلبت شراء سماعات "آبل إيربود" غير أصلية مقابل نحو 184 درهمًا، من متجر أمازون الإلكتروني.

ورغم علمها أنها لن تتلقى منتجاً بنفس جودة الأصلي الذي يفوق سعره ضعفي ما دفعته، إلا أنها انتظرت على الأقل أن تكون سماعات أذن طبيعية، حسب موقع صحيفة "ميرور" البريطانية.

وعندما وصلت الشحنة، لاحظت أنها أكبر مما يجب أن تكون عليه، وساورها الشك أن خطأ ربما حدث في الطلبية.

لكنها عندما فتحتها وجدت "آبل إيربود" مقلداً ضخماً جداً على أذنيها، حيث يشبه حجم مجففات الشعر الكهربائية، ولم تجد السيدة ما تعلق به سوى الضحك بهستيرية على هذا الموقف الغريب.

نشرت السيدة قصتها على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، معلقة: "تلقيت اليوم سماعاتي من الأمازون. يا إلهى كم هي ضخمة".

واجتذبت قصتها نحو 350 ألف إعجاب وما يزيد على 3500 تعليق، كانت في غالبها مرحة وتسخر من السماعات وشكلها، حيث قال أحدهم معلقاً: "أعتقد أن Airpods للفيلة".

وعلق آخر: "هل أنت متأكد من أنك طلبت الحجم الصحيح؟"، وقال ثالث: "هل تمزح معي؟ وهل يصنعون هذه للعمالقة أيضًا؟".

طباعة Email
تعليقات

تعليقات