الرابعة صباحاً ذروة التسوق عبر الإنترنت في رمضان

كشفت دراسة حديثة صادرة عن كريتيو، المتخصصة في تكنولوجيا التسويق التجاري، حول انفاق المستهلكين عبر الإنترنت خلال رمضان، زيادة كبيرة في حجم مشتريات التجارة الإلكترونية خلال الشهر الكريم ، حيث يبدأ المسلمون الإحتفاء بالشهر الكريم، من خلال شراء ما يلزمهم عبر التسوق الإلكتروني.

وقالت الدراسة إنه في ظل تغير أنماط نوم المستهلكين خلال شهر رمضان، فإن أنماط التسوق تتغير أيضاً، ويزداد التسوق في الفترة ما بعد الإفطار.

وأشارت إلى أن مبيعات التجزئة تزداد بنسبة 17٪ عند الساعة الـ 4 صباحًا خلال شهر رمضان المبارك، في حين أن المبيعات تنخفض بنسبة 49٪ تحت خط الأساس في اليوم في المتوسط. وهنالك انخفاضاً كبيراً في المبيعات ما بين 6- 7  مساءً، بالتزامن مع الإفطار، بالمقارنة مع نفس الفترة في الشهور الأخرى.

وأكدت دراسة كريتيو للعام 2019  أن مبيعات التطبيقات والمحمول شهدت زيادة خلال فترة ذروة التسوق عند الساعة الـ 4 صباحًا، مع ارتفاع كبير في مبيعات التطبيقات والمحمول بعد الإفطار. ونمت مبيعات الهاتف المحمول الأسبوعية بنسبة 61٪ خلال أسبوع عيد الفطر السعيد..

وبحسب الدراسة، بدأ الارتفاع العام في حجم المبيعات عبر الإنترنت في أواخر شهر فبراير من العام الحالي تقريبًا وقفز بشكل ملحوظ في منتصف شهر مارس من العام الحالي. وتشمل قائمة الفئات التي شهدت زيادة كبيرة في المبيعات، في أعقاب جائحة فيروس كورونا "كوفيد-19" منذ شهر مارس، أدوات الحماية ومعدات اللياقة البدنية والألعاب والمعدات الخارجية وأدوات الطعام وأجهزة ألعاب الفيديو.

ووفقاً للدراسة، فإن الفئات التي سجلت أعلى زيادة في حجم مبيعات منذ منتصف فبراير في الشرق الأوسط وأفريقيا هي منتجات العناية الشخصية والملابس وأدوات المطبخ وتناول الطعام وإكسسوارات الإلكترونيات والأحذية والاتصالات والأجهزة الصوتية والمجوهرات والديكور وإكسسوارات الملابس.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات