العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    «تيك توك» على خطى «سناب شات»

    أفاد بيانٌ أمس، بأن تطبيق الفيديو «تيك توك»، الذي يحظى بشعبية بين المراهقين، يدرس إدخال تغذية منسقة للمحتوى، توفر مساحة آمنة للعلامات التجارية للإعلان، حيث تواجه الشركة الصينية مخاوف بشأن كمية الفيديوهات المزعجة على منصتها.

    ونقل موقع (AITNEWS) عن الشركة الصينية قولها، إن هذه الخطوة تتيح للتطبيق فرض أسعار إعلانية أعلى على العلامات التجارية الأكثر تميزاً مما كانت عليه في التغذية المعتمدة على الفيديوهات القصيرة الحالية. وبذلك، يتبع «تيك توك» خطى شركة «سناب» الأمريكية المنافسة له.

    ونقل الموقع عن شريك في وكالة إعلانات كبيرة على دراية بالخطط قوله: «إذا اتخذ «تيك توك» هذه الخطوة، أعتقد أنها ستكون حكيمة».

    وجمع التطبيق، المملوك لشركة التكنولوجيا الصينية ByteDance المقدرة قيمتها بحوالي 75 مليار دولار، أكثر من مليار مستخدم شهرياً في 3 سنوات فقط، لكنه يتفوق على منافسيه الأكبر فيما يتعلق بقدرات تعديل المحتوى.

    وتأتي خطوة «تيك توك» للسير على خطى «سناب شات» في جذب المعلنين في الوقت الذي كان فيه المسؤولون التنفيذيون يروجون بقوة للعلامات التجارية في الولايات المتحدة وأوروبا في محاولة لاستثمار التطبيق.

    يذكر أن بليك تشاندل، رئيس شراكات «تيك توك» الأمريكية للإعلانات، قد قال في مقابلة الشهر الماضي، إن الشركة تدرس كيفية السماح لمستخدميها بالتسوق مباشرةً من العلامات التجارية.

    طباعة Email