استطلاع «البيان»: ارتفاع السعر يقلل حماس المستهلكين تجاه علاماتهم المفضلة

أظهر استطلاع «البيان الاقتصادي» الأسبوعي أن المستهلكين باتوا أقل حماساً تجاه علامتهم التجارية المفضلة، حال ارتفاع أسعارها. وأوضحت نتائج الاستطلاع أن غالبية المستهلكين لن يدفعوا أسعاراً أغلى للحصول على علامتهم التجارية المفضلة من الملابس.

ورداً على سؤال: هل أنت مستعد لدفع مبلغ أعلى مقابل الحصول على علامتك التجارية المفضلة من الملابس؟ أجاب 80% من المشاركين في الاستطلاع على موقع «البيان الإلكتروني» بأنهم لا يدفعون مبالغ أكبر للحصول على علاماتهم التجارية المفضلة من الملابس، مقابل 20% ممن يقومون بالدفع لاقتناء علاماتهم المفضلة.

وأجاب 76% من المشاركين في استطلاع البيان على «تويتر» بـ «لا»، مقابل 24% أجابوا بنعم. بينما أظهرت نتائج الاستطلاع على «فيسوك»، أن الذين أبدوا عدم استعدادهم لدفع مبالغ أكبر للحصول على علاماتهم التجارية المفضلة من الملابس بلغت نسبتهم 79% مقابل 21% ممن أبدوا رغبتهم في دفع مبالغ أكبر للحصول على ما يفضلونه من العلامات التجارية. وتعكس نتائج الاستبيان تراجع ولاء المستهلك للعلامات التجارية، في ظل بروز أولويات أخرى يأتي في مقدمتها السعر والجودة.

تأتي نتائج الاستبيان لتعكس تغير توجه النسب الأكبر من المستهلكين نحو المنتجات المنافسة من حيث السعر والجودة لتحقيق أكبر قدر من التوفير أكثر من إقبالهم على العلامات الشهيرة والمعروفة، وهو ما أكدت عليه تقارير عديدة حول انطباعات المستهلكين في الشرق الأوسط والتي كشفت عن التغير السريع في سلوك المستهلكين في المنطقة ليصبح أكثر وعياً بالكلفة وتراجع الولاء للعلامات التجارية.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات