الذهب يزيد بريقه أمام «الهاربين» من تقلّبات أسواق الأسهم

تسببت الانخفاضات الكبيرة في أسواق الأسهم العالمية خلال الأسابيع الماضية نتيجة اشتعال الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين في زيادة الإقبال على الذهب، ونجح المعدن الأصفر في استقطاب المستثمرين الفارّين من أسواق الأسهم إلى جنة الملاذات الآمنة التي يحتل الذهب عرشها.

ووفق تقرير حديث نشره موقع «ياهو فاينانس» كان شهر أغسطس 2019 شهراً متقلباً بالنسبة لأسواق الأسهم، وهبط كل من مؤشر داو جونز الصناعي ومؤشر ستاندرد آند بورز 500 وناسداك 3% تقريباً في جلسة واحدة في وقت مبكر من الشهر نتيجة مجموعة من المخاوف، من تباطؤ النمو العالمي إلى انعكاس منحنى العائد عام 2019 ممتاز حتى الآن، ولكن هل ستمر الأوقات الجيدة في بريق هذا المعدن النفيس؟

وبحسب الموقع فإن هناك العديد من الأسباب التي قد تجعل الذهب يستثمر بشكل جيد خلال الفترة المتبقية من 2019، حيث ينظر المستثمرون إلى الذهب على أنه تجارة مأمونة، لأنه في الأساس أحد الأصول الثابتة.

وبحسب «ياهو فاينانس» فإنه في عالم الاستثمار تميل قطاعات السوق التي ترتفع إلى الاستمرار في الارتفاع وارتفع الذهب 18% منذ بداية العام، وقد يستمر تجار الزخم في شراء المعدن، ما يؤدي إلى ارتفاع السعر أكثر، حيث إن الشراء يولد المزيد من الشراء.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات