دبي تمنح زوّارها تجربة مذهلة

أكدت مجلة ديستينيا أن دبي تشكل تجربة سفر مذهلة أكثر مما نتصور، لأن المدينة ليست فقط موطناً لأكبر مراكز التسوق في العالم وأطول ناطحة سحاب، ولكن تمتزج فيها التقاليد العربية وحياة الصحراء القديمة لتشكل جزءاً من الحياة اليومية للمدينة.

وأضافت أنه رغم سيطرة أعلى برج في العالم على المشهد في دبي، فإنك إذا نظرت إلى اليمين واليسار، سوف ترى مباني بيضاء منخفضة، هي ما يسمى دبي القديمة.. إنه مشهد قد يكون من الستينيات ويبتعد بك كثيراً عن مضمار التزلج على الجليد وماكينات شراء الذهب في دبي الحديثة.

لكن الجولات في دبي القديمة بما فيها المطاعم والأسواق والبازارات على نطاق أقل من الأرقام القياسية التي تسجلها دبي من حين لآخر، سوف تجذبك أيضاً وبنفس الدرجة.

ولن يكون مركز جميل للفنون آخر محطاتك عند التجول في دبي، وهو معرض للفن الحديث ويقع بالقرب من منطقة واجهة الجداف البحرية. وهناك معرض باسم «الخام» يحكي القوة الهائلة للنفط في غرفة مظلمة وتعرض فيه أفلام بالأبيض والأسود، بالإضافة إلى قاعات عرض أخرى تعرض أعمالاً فنية متنوعة، وهو الجانب الفني في دبي، بعيداً عن مراكز التسوق الضخمة والأبراج المرتفعة.

وأضافت مجلة ديستينيا أن تجربة جوانب أخرى في دبي تعني أنك تعود بالزمن إلى الوراء حتى قبل نشأة المدينة، وترى الصحراء الحقيقية عندما تقوم برحلات السفاري في منطقة محمية تبعد أكثر من ساعة من وسط المدينة، حيث يخوض الزائرون بسيارات الدفع الرباعي أروع المغامرات ليروا فيلماً قديماً عن دبي تتمثل فيه الغزلان ليعيشوا جزءاً من الحياة القديمة في دبي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات