غالبية الألمان يعتمدون وسائل الادخار التقليدية

كشف استطلاع حديث للرأي أن غالبية الألمان يلجأون لوسائل الادخار التقليدية رغم ضآلة الفوائد.

وأظهر الاستطلاع، أمس أن وسائل الادخار المستدامة مثل الأسهم أو الصناديق الصديقة للبيئة لا تزال تلعب دوراً ثانوياً رغم الجدل الدائر حول المناخ.

وبحسب نتائج الاستطلاع، الذي أجراه معهد «كانتار تي إن إس» لقياس مؤشرات الرأي بتكليف من اتحاد البنوك الألماني، فإن صناديق التوفير والتأمين على الحياة وقروض البناء لا تزال من الودائع المالية المهيمنة في ألمانيا، حيث ذكر 41% من المودعين أنهم يستخدمون صناديق الادخار مقابل 33% للتأمين على الحياة و30% لصناديق الاستثمار العقاري.

وذكر 25% من الذين شملهم الاستطلاع أنهم يودعون مدخراتهم في عقارات، بينما يضع 23% مدخراتهم في حساب يومي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات