«الاتحاد» تشغّل «بوينغ دريملاينر» إلى لاغوس

هبطت طائرة الاتحاد للطيران من طراز «بوينغ 787-9 دريملاينر» الأيقونية في لاغوس أمس في أول رحلة لها من أبوظبي. وتضم طائرة بوينغ 787-9 دريملاينر، المرتبة بنظام الدرجتين، 299 مقعداً منها 28 مقصورة في درجة رجال الأعمال و271 مقعداً ذكياً في الدرجة السياحية.

وقال روبن كامارك، الرئيس التنفيذي للشؤون التجارية في الاتحاد للطيران: «تسعدنا ترقية خدماتنا باستخدام طائرة من طراز دريملاينر على خط أبوظبي - لاغوس لتعزيز تجربة الضيوف ولتلبية الطلب المتزايد على رحلات الأعمال ورحلات الترفيه من وإلى أكبر مدينة في نيجيريا». وأضاف كامارك: «يبحث المسافر اليوم عن الراحة والابتكار خلال أسفاره، ونحن نهدف إلى توفير أعلى مستويات الضيافة والخدمات التكنولوجية المتقدمة لضمان أن نقدم لجميع ضيوفنا تجربة سفر لا تنسى».

وكانت عمليات الاتحاد للطيران إلى لاغوس قد انطلقت في يوليو 2012، وحققت نتائج مذهلة للشركة مع استمرار الطلب القوي على هذا الخط في الاتجاهين.

وتتميز طائرات الاتحاد للطيران من طراز بوينغ 787 دريملاينر بتصاميم مقصوراتها ومنتجاتها المبتكرة الحائزة على الجوائز، والتي تتكامل مع مستويات الخدمة والضيافة التي تشتهر بها الشركة. وتشمل الرحلات إلى لاغوس خدمات مدير الأطعمة والمشروبات في درجة رجال الأعمال، وخدمة «المربية في الأجواء» في الدرجة السياحية لتوفير مزيد من الرعاية المتخصصة للعائلات المسافرة بصحبة أطفال.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات