«تلغراف» اللندنية: دبي لا تعرف المستحيل

دبي مدينة لا تعرف المستحيل، كما قالت عنها صحيفة تلغراف اللندنية التي وصفتها بأنها المدينة التي تجيد فعل الأشياء على أكمل وجه وأوسع نطاق. ولا عجب فإن الفنادق الضخمة والمتنزهات الترفيهية المائية وأحواض السمك والسيارات المصممة واليخوت الفاخرة كلها أمور شائعة.

وأبرزت الصحيفة الدور الذي يلعبه برج خليفة في المشهد السياحي بدبي، وحديقة الزهور التي تضم أكثر من خمسة ملايين زهرة.

وقال التقرير إن شارع الشيخ زايد يعد الشريان الحيوي في دبي. وإلى جانب ذلك كله يمكن للمرء الاستمتاع بما تزخر به المدينة من مباهج مثل القفز من الطائرة وقضاء النهار مستمتعاً بأشعة الشمس على شاطئ امتداد 10 أميال من الرمال الذهبية. ويمكن أن تكون آفاق الصباح سحرية في أشهر الشتاء عندما تجعل السحب المنخفضة ناطحات السحاب تبدو وكأنها لوحة أبدعتها ريشة فنان.

وبرج خليفة ليس البرج الشهير الوحيد في المدينة، فهناك برج العرب الشهير الذي يقع على جزيرة اصطناعية قبالة أم سقيم، حيث يمكن الاستمتاع عن طريق الحجز بغداء مأكولات بحرية راقية في ناثان أوتلاو بالطابق الأرضي في المهرة. بعد غروب الشمس، يمكن تجربة نوع مختلف من الحدائق مصنوع بالكامل من المصابيح الكهربائية، وحديقة دبي المتوهجة «جاردن جلو وحديقة الديناصورات». سحر يتماشى مع أجواء التصاميم التي تم زرعها وسط المساحات الخضراء لتكون معلماً فنياً شاهداً على أبرز حكايا وقصص أرض العجائب ومخيم الديناصورات وقصص الشجرة الناطقة ومزهرية العنقاء الأسطورية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات