نقل أحياء برية من موقع بناء إكسبو دبي 2020

اكتشف القائمون على مشروع إكسبو 2020 عدداً من الأحياء البرية أثناء تشييدهم موقع المعرض في دبي، وأعادوا نقلها إلى أماكن أخرى أكثر أماناً، حسبما أفاد موقع "كونستركشون ويك أونلاين".

ومن بين أنواع الحيوانات البرية التي تم اكتشافها أخيراً، سحلية "الضب" ذات الذيل الشائك، وهي نوع من الأنواع المحمية التي يطلق عليها لقب "الديناصور الصغير" بسبب مظهرها.

وتم نقل السحلية والمسماة علمياً "Uromastyx aegyptia leptieni" وثعبان الرمال العربية "Eryx jayakari" من موقع معرض أكسبو 2020 دبي الذي تبلغ مساحته 4.38 كيلومتر مربع إلى مواقع أخرى.

وأفاد الموقع أن السحلية التي تنمو إلى أكثر من 70 سنتمتراً تم نقلها إلى بلدية دبي، فيما أطلقت الثعابين الرملية غير المؤذية في الصحراء.

وسبق أن أفاد الفريق القائم على المشروع الهائل في بيان صادر في يناير 2019 عن "إعادة توطين مستعمرة نحل عسل" في وقت سابق من العام. وعلى الرغم من أن نحل "Apis mellifera" لا ينتمي إلى بيئة الإمارات أصلاً، كان قد عشعش في كومة من أعمدة الصلب على موقع "جناح الاستدامة".

وأفاد مكتشف مستعمرة نحل العسل، مهندس البيئة والاستدامة في شركة البناء "إي إس جي سي"، سالار ميمون، حينها: "لم أتوقع العثور على مستعمرة نحل العسل في موقع البناء، لكن ما اكتشفت تلك الحشرات، علمت أن شيئا ما يجب القيام به، ولهذا تطوعت لمساعدة أكسبو 2020 وجمعية النحالين من أجل إنقاذها".

كلمات دالة:
طباعة Email
تعليقات

تعليقات