استطلاع «البيان»: جدوى الاستثمار تتفوق على عوائد الودائع بالبنوك

كشفت نتائج استطلاع للرأي أجراه «البيان الاقتصادي» على الموقع الإلكتروني وموقعي فيسبوك وتويتر أنه رغم ارتفاع عوائد الودائع في غالبية البنوك حالياً إلى 3% و3.5%، إلا أن ذلك لم ينجح في إغراء العملاء على إيداع أموالهم لأن قنوات الاستثمار في قطاعات أخرى ذات جدوى أفضل.

ودار الاستطلاع حول سؤال: «هل العائد المرتفع على ودائع البنوك 3% يشجعك على إبرام ودائع في البنوك؟»، وجاءت نتيجة الاستطلاع على موقع البيان الإلكتروني، أن نصف عينة الاستطلاع ونسبتها 50% أكدت أن العائد المرتفع يشجعها على إبرام ودائع جديدة، بينما أكدت نسبة 50% الأخرى أنها لا تفضل ذلك، وأجاب 75% من عينة الاستطلاع على موقع البيان الاقتصادي على فيسبوك أن العائد المجزي لا يشجعها على الإيداع.

وأجاب 25% بنعم، وذكر 81% من عينة تويتر أن عائد الودائع بالبنوك لا يشجعهم على الإيداع، بينما أيد 19% فقط أن العائد المرتفع يشجعهم على الإيداع بالبنوك، وهو ما فسره محللون على تفضيل الاستثمار بقنوات أخرى ذات جدوى أعلى.

وشهدت الآونة الأخيرة عروضاً قوية من غالبية البنوك لجذب المزيد من ودائع العملاء، عبر الإعلان عن نسب مرتفعة للفوائد السنوية على الودائع، أو من خلال سحوبات دورية على هدايا وجوائز نقدية للعملاء.

وتكشف أحدث إحصاءات المصرف المركزي عن أن السيولة الإجمالية في الاقتصاد بما فيها البنوك شهدت مستويات قياسية غير مسبوقة بنهاية فبراير الماضي، حيث زادت على تريليون و620 مليار درهم.

وأكد أحمد يوسف الخبير المالي، إيجابية حملات البنوك لجذب الودائع، مشيراً إلى أن تنامي ظاهرة توسع البنوك في العروض الترويجية والتحفيزية سيكون لها آثار إيجابية في زيادة ودائع الاستثمار الأجنبية والمحلية، في ظل تراجع نسب الفائدة على الودائع في مختلف البنوك الغربية، كما أن زيادة الودائع لدى البنوك ستسهم في تنشيط القطاع المصرفي بشكل أكبر، وتتيح التوسع في الإقراض وتنشيط المشروعات الاقتصادية.

وشدد على أن العروض الترويجية التي تتوسع البنوك في طرحها سيكون لها آثار إيجابية في جذب ودائع الاستثمارات الأجنبية، حيث يفضل المستثمرون الأجانب البحث عن أسعار فائدة مرتفعة للودائع. ورأى أن عدم تفضيل غالبية القراء لإبرام ودائع جديدة يرجع في الأساس إلى وجود قنوات استثمارية في الإمارات توفر عوائد أعلى بل ومضاعفة من عوائد البنوك.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات