مساعد افتراضي ذكي في دبي يقدم حلولاً صحية

شهدت دبي، أمس، إطلاق مساعد افتراضي ذكي يستخدم خوارزميات الذكاء الاصطناعي المتقدمة للتعرف على الحالة الصحية للمرضى وتقديم معلومات دقيقة تساعد في التشخيص المبكر واتخاذ الإجراء السريع والمناسب، وتعد هذه الخطو ة من ميدكير هي الأولى من نوعها في المنطقة، كما تسمح للمريض بإدارة جميع جوانب المواعيد عبر الإنترنت بما في ذلك الحجز وإعادة الجدولة والإلغاء من خلال قاعدة بيانات متكاملة في الوقت الفعلي، وتخضع هذه التكنولوجيا الجديدة للتطوير المستمر من قبل الخبراء بما يجعلها في المقدمة وبفارق كبير عن المنافسين، ويعد هذا الابتكار ثمرة تعاون أصحاب المصلحة الرئيسيين في تكنولوجيا المعلومات والتسويق ومركز الاتصال والتشغيل لضمان رحلة مستخدم معززة تتبع نهجاً شاملاً من كل الجوانب.

وقالت أليشا موبين، الرئيس والمدير التنفيذي لمستشفيات وعيادات أستر وميدكير في دول مجلس التعاون الخليجي: «يعد حجز المواعيد بالطرق التقليدية أمراً مرهقاً بالنسبة للمرضى ونحن في ميدكير نضع أنفسنا في مكان المرضى، ونحاول أن نوفر البيئة ونطور الحلول التي تساعدهم في الحصول على المعلومات الصحية في الوقت المناسب بهدف تلبية الاحتياجات العامة الصحية لهم، كما أننا نسعى على الدوام لجعل حياتهم أسهل في هذا العالم سريع التغيّر».

وقال أندريه داود، الرئيس التنفيذي لمجموعة مستشفيات ومراكز ميدكير الطبية: «تم إنشاء المنصات التفاعلية الصحية في ميدكير بصرف النظر عن المنافسين في سوق الرعاية الصحية، حيث إننا نطبق تقنية جديدة وتكامل قاعدة بيانات الخلفية في الوقت الفعلي، وهذا يعني أننا قادرون على تقديم الحلول المتقدمة لمرضانا، حيث إن البرامج التفاعلية الصحية الأخرى في المنطقة لا تسمح إلا بطلبات المواعيد دون تكامل في الوقت الفعلي، على عكس منصاتنا التي سوف تحدث تغييراً جذرياً، حيث أثبتت المنصات التفاعلية الصحية القائمة على الذكاء الاصطناعي أن لديها إمكانات هائلة في المساعدة الطبية وتحويل قطاع الرعاية الصحية بأكمله».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات