5 توجهات تقنية تحدد ملامح أعمال 2019

قال سامي أبي أسبر، رئيس MDS الخليج، وعضو مجلس الإدارة لدى مجموعة ميديس: ستشهد السنوات المقبلة تركيز الأعمال والعلامات التجارية الرقمية الجديدة بشكل أكبر على المنطقة لتساعد في تسريع أعمال تقنية المعلومات والاتصالات، وحدد أبرز 5 تقنيات يمكن للمؤسسات في المنطقة الاستفادة منها في تحوّل أعمالها خلال العام 2019، تتمثل فيما يلي:

1. إنترنت الأشياء: مع تسارع التحوّل الرقمي في المنطقة، يزداد عدد الأجهزة المتصلة بالشبكة. وعلى الرغم من أن تبنّي إنترنت الأشياء سيكون على نطاق ضخم، إلا أنه لا يزال بطيئاً نظراً لكون الأجهزة غير موحدة المعايير.

سيكون لتقنيات التحول الرقمي أثر هائل على المؤسسات والمستهلكين، من المركبات ذاتية القيادة إلى الطائرات بدون طيار وحتى أنظمة الاستشعار في حقول النفط والرعاية الصحية والنقل وقطاع النفط والغاز وغيرها.

2. الذكاء الاصطناعي: أصبحنا نرى استخدام الذكاء الاصطناعي في العديد من جوانب الأعمال المختلفة.

3. سلسلة الكتل «بلوك تشين»: ينمو الاهتمام بتقنيات سلسلة الكتل «بلوك تشين» سريعاً في المنطقة، في وتيرة تقودها القطاعات الحكومية والعامة بما فيها التعليم والرعاية الصحية والتمويل والتوزيع والخدمات.

4. البنية السحابية المتعددة: باتت المؤسسات في المنطقة تستخدم حلول البنية السحابية المتعددة __ سواء في مقر المؤسسة أو البنية السحابية العامة أو المدمجة من كليهما. وفي السنوات المقبلة، نتوقع أن تصبح التكاليف المسبقة أقل أهمية، فيما يواصل مزودو الحوسبة السحابية تقديم نماذج الاستخدام المُقنعة.

5. البيانات الضخمة: في ظل الكميات الهائلة من البيانات التي تنتجها الأجهزة والآلات المتصلة وإنترنت الأشياء في كل ثانية، لا شكّ في أن البيانات الضخمة من أبرز التوجهات التي ينبغي متابعتها.

تعتبر البيانات الضخمة بمثابة النفط في المجال، حيث إن بوسعها تمكين المؤسسات من اتخاذ قرارات أفضل وأسرع للأعمال. وعبر إطلاق إمكانات البيانات في المؤسسة، يمكن لها إحداث التغيير الفعلي في أسلوب عملها وتوجيه مسيرة التحول الرقمي وفقاً لتوقعات المعنيين في الشركة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات