تقنية تساعد السائقين على «رؤية اللامرئي»

تتأهب «نيسان» للكشف عن تقنيتها المستقبلية لسيارة تساعد السائقين على «رؤية اللامرئي»، من خلال دمج الأشياء الواقعية والافتراضية والتي تهدف من خلالها إلى توفير تجربة قيادة سيارات فائقة الاتصال.

ويعد مفهوم «من اللامرئي إلى المرئي»، المعروف اختصاراً بـ «آي 2 في» تكنولوجيا مستقبلية تم تصميمها في إطار نهج «التنقل الذكي من نيسان» التي تشكّل رؤية الشركة القائمة على طريقة تزويد السيارات بالطاقة، وقيادتها وإدماجها في المجتمع.

وسوف تسلط «نيسان» الضوء من خلال استعراض تكنولوجيا «آي 2 في» أمام زوار معرض الإلكترونيات الاستهلاكية بين 8 - 11 الجاري في مركز المؤتمرات بمدينة لاس فيغاس على مستقبل قيادة السيارات عن طريق توفير تجربة تفاعلية ثلاثية الأبعاد على شاشة العرض الخاصة بـ «نيسان» في المعرض.

وسوف تدعم تقنية «آي 2 في» السائقين من خلال دمج المعلومات التي توفرها المجسّات من خارج السيارة وداخلها مع البيانات التي يتم الحصول عليها من المنصة السحابية، وهو الأمر الذي سيساعد هذه المنظومة، ليس على تتبع الوسط المباشر المحيط بالمركبة فحسب بل سيسهم أيضاً في التنبؤ بظروف الطريق ومنها التعرف على الأشياء غير المرئية خلف المباني أو على ناصية الطريق قبل الوصول إليها.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات