10 أحداث يتوقّعها مجلس سياسات الأعمال العالمي في 2019

توقّع مجلس سياسات الأعمال العالمي أهم الأحداث الاقتصادية التي يمكن أن تقع في العام المقبل 2019. وقال المجلس إن على الشركات أن تستعد لما يمكن أن يحدث في العام الجديد، لأنه سوف يكون له تأثيرات مهمة على مناخ الأعمال في العالم. وأجملَ مجلس سياسات الأعمال العالمي توقعاته الاقتصادية للعام المقبل في 10 احتمالات.

1 رجح مجلس سياسات الأعمال العالمي أن تزداد التوترات التجارية بين الصين وأميركا، بعدما ساءت في العام الجاري حيث تبنى الرئيس الأميركي دونالد ترامب سياسة متشددة من أجل تخفيف العجز التجاري مع الصين.

2 توقّع المجلس العالمي أن تسود عملة بيتكوين سوق العملات الإلكترونية في العام المقبل. وقد احتفلت العملة المشفرة بمرور 10 سنوات على صدورها الشهر الماضي، وشهدت جميع العملات الإلكترونية ارتفاعاً في العام الماضي، وارتفعت بيتكوين وحدها بنسبة 1375%، لكنها تراجعت أكثر من 90% في يناير، ومع ذلك من المتوقع أن تسود هذه السوق في العام 2019.

3 شملت توقعات العام المقبل الاقتصادية أن تؤدي أزمة المخلفات في العالم إلى ظهور ابتكارات جديدة لإدارتها والتخلص منها.

4 وأن تسقط صناعة الشحن العالمية في لوائح جديدة تحدّ من نسبة الانبعاثات الكبريتية.

5 توقّع مجلس السياسات أن تؤدي العلاقة بين الرئيسين الروسي فلاديمير بوتين والصيني شي جين بينغ إلى تأثيرات مهمة على الاقتصاد العالمي.

6 سوف يؤدي وباء الإنفلوانزا العالمي إلى ظهور منتجات جديدة.

7 سيؤدي النقص في موارد الرمال إلى سياسات جديدة في صناعة البناء.

8 سوف تزداد حدة أزمة الائتمان في الأسواق الناشئة على مستوى النطاق والحدة.

9 توقع المجلس أن يزداد اتصال أفريقيا بقارات ودول العالم الأخرى.

10 تتحقق فكرة «الرجل الحديدي»، في الواقع خلال العام المقبل، حيث سيتم تطوير بدلات حديدية لأغراض طبية وصناعية وعسكرية .

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات