«جيترو 2018» بعجمان يعزز التعاون والشراكة الخارجية

يسعى ملتقى «الاستثمار الإماراتي الياباني» «جيترو 2018»، الذي نظمته غرفة تجارة وصناعة عجمان ودائرة التنمية الاقتصادية في عجمان، بالتعاون مع هيئة التجارة الخارجية اليابانية إلى تعزيز آفاق التعاون بين الطرفين، والتعرف على أهم الفرص الاقتصادية، بما يزيد من حجم التجارة والشراكات مستقبلاً على المستويين الحكومي والخاص.

حضر الملتقى في فندق فيرمونت عجمان ماسامي أندو مدير عام هيئة التجارة الخارجية اليابانية، ومحمد علي الجناحي المدير التنفيذي لقطاع تنمية الاستثمار والأعمال وناصر الظفري المدير التنفيذي لقطاع التخطيط ودعم الأعضاء في غرفة عجمان، وممثلو الجهات الحكومية في إمارة عجمان والمعنية بالشأن الاقتصادي وعدد من رجال الأعمال والمستثمرين.

وقال علي عيسى النعيمي المدير العام لدائرة التنمية الاقتصادية في عجمان يمثل «ملتقى الاستثمار الإماراتي -الياباني» بعنوان «جيترو 2018» ترجمة حقيقية للعلاقات الاقتصادية المتينة بين مجتمع الأعمال في الإمارات واليابان، مقدّماً منصة استراتيجية لاستكشاف آفاق تعزيز التعاون الثنائي في القطاعات الاقتصادية والصناعية المؤثرة في المسيرة التنموية.

وتوقع أن يثمر الملتقى عن مخرجات مهمة تصب في خدمة المساعي الرامية إلى بناء اقتصاد مزدهر ومستدام يتسم بالتنوع والتنافسية تماشياً مع رؤية عجمان 2021.

وأكد محمد الجناحي على أهمية الملتقى والذي يُسطر من خلاله قناة تواصل مباشرة وفعالة بين مسؤولي ورجال الأعمال الإماراتيين واليابانيين، لتستمر العلاقات الوطيدة والمتينة بين البلدين على المستويين القيادي والشعبي.

وتشير الإحصاءات الخاصة بحجم التبادل التجاري بين الإمارات واليابان، إلى مدى العلاقة الاقتصادية القوية بين البلدين والتي يمكن تطويرها مستقبلاً لينعكس ذلك على التعاون والشراكة بين كل الجهات الحكومية والخاصة، حيث بلغ حجم التجارة بين الإمارات واليابان 51 مليار درهم، وذلك بحسب إحصاءات العام 2016.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات