«غوغل» تنفي خطط إطلاق محرك بحث بالصين

قال سوندار بيتشاي، الرئيس التنفيذي لشركة غوغل للجنة في الكونغرس الأميركي في غمرة تدقيق متزايد في عمليات شركات التكنولوجيا الكبيرة، إنه لا توجد خطط لدى الشركة لإعادة إطلاق محرك بحث في الصين رغم أنها لا تزال تدرس الفكرة. وكان مشرعون وموظفون في غوغل قد أثاروا مخاوف من أن الشركة ستمتثل لسياسات الرقابة على الإنترنت في الصين إذا دخلت من جديد سوق محركات البحث في الدولة الآسيوية.

وقال بيتشاي: «لا توجد في الوقت الحالي خطط لإطلاق محرك بحث في الصين». لكنه أضاف أن غوغل على المستوى الداخلي تطورت ودرست ما قد يكون عليه شكل البحث، وكان المشروع يمضي قدماً لبعض الوقت، وفي وقت ما كان لدينا أكثر من مئة شخص يعملون فيه».

وأضاف أنه لا توجد مباحثات مع الحكومة الصينية في الوقت الحالي، وتعهد بأن يلتزم الشفافية التامة مع صانعي السياسة إذا قدمت الشركة خدمات بحث في الصين. وقال إن توفير مثل هذا المحرك للبحث سيقدم مزايا كبيرة للصين لكن لم يتضح ما إذا كان بوسع غوغل أن تبدأ الخدمة هناك. ولم يذكر بيتشاي ما هي الخطوات التي ستتخذها الشركة للامتثال للقوانين الصينية إذا دخلت السوق من جديد.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات