كارلوس غصن يواجه اتهامات الادعاء الياباني بعد غد - البيان

كارلوس غصن يواجه اتهامات الادعاء الياباني بعد غد

ذكرت صحيفة «نيكاي» اليابانية أن الادعاء في طوكيو يعتزم توجيه اتهامات لرئيس شركة «نيسان» السابق كارلوس غصن يوم الاثنين فيما يتعلق بارتكاب مخالفات مالية. وأضافت الصحيفة في تقرير لها نقلا عن مصادر لم تحددها أن الادعاء يعتزم أيضا توجيه اتهامات في نفس اليوم للمدير التمثيلي السابق جريج كيلي وكذلك للشركة نفسها.

وألقي القبض على غصن وكيلي في 19 نوفمبر في خطوة هزت مؤسسات تحالف رينو ونيسان وقطاع صناعة السيارات حيث اشتهر غصن بإحداث تغيير كبير في شركتي السيارات الفرنسية واليابانية. ولا يزال غصن رئيساً ومديراً تنفيذياً لشركة رينو.

وتستمر فترة احتجاز غصن وكيلي حتى يوم الاثنين، وحينها سيكون على الادعاء أن يتخذ قراراً إما بتوجيه اتهامات لهما أو الإفراج عنهما أو إعادة احتجازهما لاتهامات جديدة.

وقالت الصحيفة إنه ستصدر على الأرجح اتهامات لشركة «نيسان» وللمسؤولين السابقين بتقديم بيانات خاطئة في خمسة تقارير سنوية حتى السنة المالية المنتهية في مارس 2015. وقالت إن من المحتمل أيضا إعادة احتجاز غصن وكيلي للاشتباه في تقديم بيانات خاطئة في تقارير عن السنوات المالية الثلاث التالية.

وذكرت صحيفة «نيكاي» أن تقديم بيانات خاطئة في تقرير سنوي جريمة تتحمل الشركة المسؤولية عنها إلى جانب الأفراد، لكن الادعاء يريد توجيه اتهامات لنيسان لعدم منعها الجريمة.

وألقي القبض على غصن للاشتباه في تخطيطه لتقليل دخله في الدفاتر لحوالي نصف ما تقاضاه بالفعل خلال خمسة أعوام.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات