انهيار بطيء لـ«جنرال إليكتريك»

تعاني «جنرال إليكتريك» الأميركية لتصنيع المعدات الكهربائية والإلكترونيات واللدائن ومحركات الطائرات انهياراً بطيئاً، على حد تعبير شبكة «فوكس نيوز» الإخبارية الأميركية في تقرير نشرته أمس عن الشركة.

فبحسب التقرير، واصل سهم «جنرال إليكتريك» تراجعه الجمعة لتنخفض قيمته إلى 8 دولارات، ليفقد السهم بذلك ما يزيد على 54% من قيمته في غضون العام الجاري فقط. وأفاد التقرير بأن هذا التراجع يأتي على الرغم من قيام لاري كالب، الرئيس التنفيذي الجديد للشركة، الذي يحظي بتأييد من جانب مستثمريها، بشراء 225 ألف سهم في الشركة بصفة غير مباشرة، خلال الشهر الجاري. وبرغم أن هذه الخطوة تعد تصويتاً لتجديد الثقة بالشركة، على حد وصف «فوكس نيوز»، إلا أنها كانت في ما يبدو غير كافية لطمأنة المستثمرين.

وكانت «جنرال إليكتريك» قد حفضت حصتها في أسهمها الشهر الماضي إلى 1% فقط، كما أعلنت أن هيئة الأوراق المالية والبورصات الأميركية تتوسع في تحقيقات تجريها بشأن ممارسات محاسبية خاطئة قامت بها الشركة.

 

تعليقات

تعليقات