«الفن الرقمي» يجمع التقنية والموضة

يمثل دمج الموضة بالتقنية تذكيراً بالتأثير المتزايد للتقنيات الحديثة في التصميم، وبانتشار الإبداع في مختلف القطاعات وقد أدى العالم الحديث شديد الترابط إلى ظهور نموذج «الفن الرقمي» وانتشاره.

وعلى خلفية هذا الواقع تعمل كاسبرسكي لاب على تحويل المعلومات المرتبطة بالتهديدات وخبراتها الأمنية المتراكمة إلى حلول أمنية متقدمة بالطريقة نفسها التي يحوّل بها الفنانون والمصممون إبداعاتهم وخيالاتهم إلى ملابس وإكسسوارات يرتديها محبو الموضة في المواسم المقبلة.

وأبرمت كاسبرسكي لاب شراكة مع المصممة الإماراتية ايتن الخياط التي تستلهم التقنيات الحديثة في ابتكار مجموعة موضة تعبّر بطريقتها عن عالم البرمجة الرقمية من خلال القماش والملمس واللمسات الأنثوية الممزوجة بنكهة الثقافة العربية من أجل عرض العلاقة القائمة بين الفن والتقنية.

وقالت ايتن الخياط، مصممة الموضة ومالكة علامة «رو باي ايتن»، إنها لم تتعامل أبداً من قبل مع التقنية بهذا العمق، موضحة أنه «عندما فكرت لأول مرة في هذه المجموعة، شكّل لي الأمر تحدياً كبيراً، ومع تقدمي في وضع المخططات الرسومية فوجئت بمعرفة أوجه التشابه الكثيرة بين اهتماماتنا المهنية؛ كمصممين كالاهتمام بالتفاصيل، واتباع أحدث التوجهات في سبيل إبداع أشياء جذابة تستقطب العملاء».

تعليقات

تعليقات