«جميرا بيتش ريزيدنس».. موسم جديد من الفعاليات الترفيهية

تستعد «جميرا بيتش ريزيدنس»، الوجهة الأولى في دبي المطلة على الشاطئ من «دبي للتجزئة»، ابتداء من 15 نوفمبر، لاستقبال الموسم الثاني من احتفاليتها الشهيرة (WOWJBR)،.

حيث ستتحول هذه الوجهة الرائدة إلى ملتقى مذهل لفعاليات الترفيه والفنون والموسيقى والأنشطة المجانية، التي تجمع بين العائلات والأصدقاء خلال عطلات نهاية الأسبوع المقبلة.

وتستمر الاحتفاليات طوال أكثر من 20 أسبوعاً حافلة بالأنشطة المميزة، التي تتناول موضوعاً فريداً في كل شهر،.

وتبدأ مع «الكرنفال» الذي يحمل الزائرين في رحلة أخاذة إلى أراضي أميركا اللاتينية النابضة بالحياة، وعالم السيرك البهيج في شهر نوفمبر، وصولاً إلى موضوع «الاحتفال» باليوم الوطني لدولة الإمارات، وموسم الشتاء المرح في شهر ديسمبر؛ حيث ينتظر أن تشتمل أجندة هذا الموسم على فعاليات رائعة للكبار والصغار.

وفي شهر يناير، يركز موضوع «العقل والنفس» على عنصر الطبيعة ورفاهية الإنسان، في حين يتداخل موضوع «العالمي» مع احتفالات السنة الصينية الجديدة في شهر فبراير، ليضيفا معاً أجواء المتعة والسعادة على الضيوف، مع تقاليد شرق آسيوية، مثل «التاي تشي» ورقصة التنين المحبوبة.

ويتميز موضوع «الفنون» بتشكيلات فنية منتقاة تنتشر في مختلف أنحاء «جميرا بيتش ريزيدنس»، إلى جانب العروض الفنية الجوالة، ومهرجان الأطعمة الشهية.

وقال نبيل محمد رمضان، الرئيس التنفيذي لدبي للتجزئة تعليقاً على عودة الاحتفالية: «تلتزم دبي للتجزئة بدعم عروض تجارة التجزئة المزدهرة في دبي سعياً لاجتذاب 20 مليون زائر إلى المدينة بحلول عام 2020 عبر ابتكار تجارب فريدة وجذابة للزائرين في جميع أنحاء وجهاتنا. وفي هذا العام ستتحول «جميرا بيتش ريزيدنس» إلى ملتقى حافل بالفنون والترفيه والأجواء الاستثنائية».

وسيحظى الجمهور بأوقات رائعة في متابعة العزف المباشر للفرق الموسيقية، والاستعراضات والعروض الجوالة المبهرة، بدءاً برقصات فرق السامبا البرازيلية، والرقصات الإماراتية التقليدية، والعروض البهلوانية الجريئة، وعروض موسيقى الجاز.

تعليقات

تعليقات