أفضل معالج للألعاب من «إنتل»

كشفت «إنتل» عن الجيل التاسع من معالج «إنتل كور آي»، وهو أفضل معالج لتشغيل الألعاب في العالم، وأعلنت أنها ستبدأ تلقي الطلب المسبق على المعالج الجديد.

تأتي خطوة إنتل في سياق طرحها سلسلة من معالجات أجهزة الحاسوب المكتبية التي تتيح لمنصات الحواسيب تقديم أداء مذهل ومزايا متقدمة تلبي احتياجات العملاء لقوة الحوسبة العالية بدءاً من تشغيل الألعاب إلى إنشاء المحتوى الرقمي. وتتضمن المعالجات الجديدة أول معالجات إنتل كور من الجيل التاسع وسلسلة معاجلات إنتل كور إكس الجديدة ومعالج إنتل زيون دبليو-3175 إكس.

وقال أناند سريفاتسا، نائب الرئيس والمدير العام لنظم سطح المكتب وقنوات البيع ومجموعة حوسبة العملاء في إنتل «نهدف إلى ريادة الأداء على جميع مستويات قوة الحوسبة وفئات الحواسيب».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات