التنويع الاقتصادي يقلص دور النفط في ناتج الإمارات

لمشاهدة الغرافيك بالحجم الطبيعي اضغط هنا

 

 

تقلّصت مساهمة النفط في ناتج الإمارات الإجمالي خلال السنوات الأخيرة ليعكس نجاح استراتيجية التنويع الاقتصادي التي تنتهجها الإمارات.

ورصد التقرير الإحصائي السنوي لوزارة الطاقة 2017 والذي صدر منتصف الأسبوع الجاري ويضم أحدث وأدق الإحصائيات عن قطاع الطاقة في الإمارات من 2012 ـ 2016 التراجع الكبير في مساهمة القطاع البترولي في ناتج الإمارات وتزايد مساهمة القطاع غير النفطي بشكل ملحوظ خلال 5 سنوات الأمر الذي أدى إلى تراجع الصادرات النفطية.

مساهمة القطاع النفطي في الناتج الإجمالي للإمارات

الناتج بالأسعار الجارية

 

2012 1.37 تريليون درهم

2016 1.31 تريليون درهم

معدل نمو الناتج

2012 6.8 %

2016 - 0.3 %

مساهمة القطاع غير النفطي

2012 838 مليار درهم

2016 1.1 تريليون درهم

مساهمة القطاع النفطي

 

2012 537 مليار درهم

2016 253 مليار درهم

مساهمة القطاع النفطي في الناتج

2012 39.1 %

2016 19.3 %

مساهمة النفط في صادرات الدولة

الصادرات السلعية وإعادة التصدير

2012 1.3 تريليون درهم

2016 1.1 تريليون درهم

إعادة التصدير

2012 489 مليار درهم

2016 532 مليار درهم

الصادرات السلعية

2012 831 مليار درهم

2016 550 مليار درهم

الصادرات غير النفطية

2012 367 مليار درهم

2016 380 مليار درهم

الصادرات النفطية

2012 464 مليار درهم موزعة على:

نفط خام 378 مليار درهم

غاز طبيعي 50 مليار درهم

منتجات بترولية 35 مليار درهم

2016 170 مليار درهم موزعة على:

نفط خام 92 مليار درهم

غاز طبيعي 22 مليار درهم

منتجات بترولية 56 مليار درهم

الأهمية النسبية للصادرات النفطية من إجمالي السلعية

2012 55.8 %

2016 31 %

الأهمية النسبية للصادرات النفطية من إجمالي الصادرات وإعادة التصدير

2012 35 %

2016 15.7 %

 

تعليقات

تعليقات