تايلاند تحاصر النفايات الإلكترونية

تعتزم الحكومة التايلاندية واردات النفايات الإلكترونية والبلاستيكية، بعد ورود تقارير عن وجود أكوام ضخمة من الأجهزة الإلكترونية الخردة في البلاد، مما، ربما يحولها إلى «صندوق قمامة العالم».

وقال وزير الموارد الطبيعية والبيئة سوراساك كانتشنارات لصحيفة «ذا نيشن» المحلية: «نحتاج إلى إعطاء الأولوية للبيئة الجيدة وصحة مواطنينا أكثر من التنمية الصناعية».

جاءت تصريحات سوراساك، بعد أن أوردت وسائل إعلام محلية في أواخر مايو الماضي تقارير عن النفايات الإلكترونية، والتي يحتوي الكثير منها على عناصر يمكن أن تكون ضارة مثل الرصاص والكادميوم، التي تتلقاها تايلاند من مناطق كثيرة من العالم، بما في ذلك الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي وهونج كونج وسنغافورة واليابان.

وتم استيراد معظم النفايات الإلكترونية الجديدة بشكل غير قانوني، حيث شهدت المصانع التايلاندية طريقة جديدة لجني الأرباح، بعد أن توقفت الصين، أكبر مستورد للنفايات في العالم عن قبول 24 نوعاً من النفايات الأجنبية العام الماضي.

تعليقات

تعليقات