استطلاع «البيان الاقتصادي»: النشاط العقاري يرفع أسعار مواد البناء

أجمعت نتائج استطلاع البيان الإلكتروني الأسبوعي وموقعي البيان الاقتصادي على «تويتر» و«فيسبوك»، على أن الفترة المقبلة ستشهد المزيد من ارتفاع أسعار مواد البناء بسبب حركة النشاط التي يشهدها قطاع المقاولات والإنشاءات في إمارات الدولة خاصة دبي وأبوظبي.

وأكد 53% من عينة استطلاع البيان الإلكتروني و57% من عينة موقع البيان على فيسبوك و57% من عينة البيان الاقتصادي على تويتر، أن أسعار مواد البناء مقبلة على ارتفاع خلال الفترة المقبلة، بينما أكد 47% من عينة استطلاع البيان الإلكتروني و43% من عينة فيسبوك و43% من عينة تويتر على أن الأسعار لن ترتفع.

وتشهد أسعار مواد البناء ارتفاعاً ملحوظاً منذ بداية العام الجاري، وتتركز الزيادة الأكبر في حديد التسليح بينما تشهد أسعار الإسمنت والخشب زيادة محدودة. ووفقاً لأسعار مواد البناء أمس، فإن سعر طن حديد الإمارات ارتفع إلى 2250 درهماً، مقارنة بسعر 1950 درهماً أوائل ديسمبر الماضي، كما ارتفع طن الإسمنت من 240 درهماً إلى 255 درهماً.

وأكد مقاولون لـ «البيان الاقتصادي» أن أسعار مواد البناء مقبلة على ارتفاع جديد خلال الربع الأخير من العام الجاري، مؤكدين أن الفترة المقبلة تشهد ذروة موسم قطاع المقاولات والإنشاءات، حيث تطرح عطاءات المشاريع وتدخل طريقها للتنفيذ على أرض الواقع.

وأكد الدكتور فؤاد الجمل، رئيس شركة تراست للمقاولات في دبي، أن وتيرة عمل قطاع المقاولات ستنشط خلال الأيام المقبلة، مشيراً إلى أن القطاع سيشهد تحسناً أكبر، حيث يستمر المطورون الرئيسيون في دبي، خاصة «إعمار» و«نخيل» و«داماك» و«دبي للعقارات» و«عزيزي» و«الدانوب» و«تراست»، في تنفيذ مشاريعهم، إضافة إلى مضاعفة العمل في مشاريع إكسبو خاصة من الناحية الإنشائية.

من جانبه، شدد أحمد المزروعي، رئيس جمعية المقاولين في أبوظبي رئيس شركة «بولينج للمقاولات» على أن السبب الرئيسي في استمرار وتيرة العمل بقطاع المقاولات بشكل أفضل في أبوظبي هي مشاريع إسكان المواطنين التي تتزايد بشكل ملحوظ خلال الفترة الأخيرة.

تعليقات

تعليقات