فندق صيني يفرض رسوماً إضافية على النزلاء الأميركيين

ذكرت صحيفة جلوبال تايمز التابعة لصحيفة تشاينا ديلي الناطقة بلسان الحزب الشيوعي الصيني الحاكم في تقرير أن مجموعة فنادق مودرن كلاسيك نشرت إخطاراً في فنادقها تبلغ فيه النزلاء الأميركيين بفرض الرسوم الإضافية عليهم بنسبة 25 %.

وقال ناطق باسم الفندق يدعى يانغ للصحيفة: «غضب مديرنا بشدة بسبب الرسوم الجمركية التي تعتزم أميركا فرضها على الصين لذلك قررنا مساندة بلدنا والتعبير عن دعمنا».

ولم تظهر مؤشرات عامة على وجود نشاط معاد للولايات المتحدة في الصين. لكن هناك بعض المؤشرات على أن المواطنين الصينيين يتعاملون مع الأمر بأنفسهم بعيداً عن الإجراءات الحكومية.

تعليقات

تعليقات