شركات المنطقة تجمع بيانات أكثر مما يمكنها معالجته

كشفت «جيمالتو» عن نتائج دراسة استطلاعية أجرتها في أسواقها العالمية توصلت إلى عدم قدرة 56 % من شركات الشرق الأوسط على تحليل كامل كم البيانات التي تجمعها وأن ثلثها لا تعلم أين يتم تخزين بياناتها الحساسة.

كما أن 42٪ من المتخصصين في تكنولوجيا المعلومات في المنطقة يعتقدون بأن مؤسساتهم تخفق في تنفيذ إجراءاتها بما يتماشى مع قوانين حماية البيانات الجديدة كاللائحة العامة لحماية البيانات. وقال أحمد عبدالله، المدير العام للمشاريع والأمن السيبراني لدى جيمالتو في السعودية وبلاد المشرق العربي – : «إذا لم تتمكن الشركات من تحليل جميع البيانات التي تجمعها، فإنها لن تستطيع استخلاص القيمة من تلك البيانات، كما أنها لن تتوصل بشكل دقيق إلى أدوات التحكم الأمنية المناسبة للحفاظ عليها».

تعليقات

تعليقات