مكانة دبي السياحية تنعش سوق السلع الفاخرة

أكدت دراسة لشركة «بين آند كومباني» أن استقرار سوق دبي للسلع الفاخرة يكون مدعوماً بالدرجة الأولى بمكانتها الرائدة وجهة سياحية مفضلة على الخارطة العالمية.

وقالت الدراسة إن سوق السلع الفاخرة تشهد زخماً كبيراً في منتصف العام 2018، حيث يُتوقع أن يؤدي الاتجاه الإيجابي في جميع المناطق إلى دفع مسار نمو السوق بنسبة تتراوح بين 6 و8% (وفق أسعار الصرف الثابتة) خلال العام الجاري، ليصل إلى ما بين 276 و281 مليار يورو.

وقالت كلوديا داربيزيو، شريكة «بين آند كومباني» والمؤلفة الرئيسية للدراسة: «يمثل العام 2018 انطلاقة قوية لقطاع السلع الفاخرة.».

ولا تزال سوق دبي مستقرة بدعم من السياح الدوليين، في حين ستستفيد أستراليا من وجود مساحة أكبر لمتاجر التجزئة. وقال سيريل فابر، شريك في «بين آند كومباني»: «أظهرت أسواق الخليج حالة من الاستقرار مع إظهار بوادر انتعاش العام الماضي، مدفوعة بالإنفاق السياحي والإنفاق الإلكتروني، والذي يمثل 5% من السوق الإقليمية الفاخرة».

تعليقات

تعليقات