كأس العالم 2018

117 مليار دولار استثمارات إنترنت الأشياء المتوقعة في القطاع الصحي عالمياً 2020

قال محمد أمين، النائب الأول للرئيس لشركة دل إي إم سي الشرق الأوسط وتركيا وإفريقيا، إن قيمة استثمارات إنترنت الأشياء في القطاع الصحي بحلول 2020 سوف تبلغ 117 مليار دولار.

وأضاف أنه لا يمكن القول إن قطاع الرعاية الصحية محصنٌ ضد حِراك تقنيات التغيير، التي تعمل على إحداث تحوّل جوهري في رعاية المرضى، عبر تمكين التطبيب الدقيق والمساهمة في تحقيق نتائج علاجية أفضل.

لذلك فإن ظهور التقنيات الناشئة، كالروبوتات والذكاء الاصطناعي وتعلم الآلات والحوسبة السحابية والواقعين الافتراضي والمعزز، من شأنه أن يعمل على إعادة تشكيل الطرق التي يتم بها تبادل المعلومات الطبية ومعالجة الأمراض واكتشاف أساليب مختلفة ومتطورة للعلاج.

وأكد أنه لا شكّ بأنه أصبح بمقدور مقدمي خدمات الرعاية الصحية الآن، عبر احتضان التقنيات التحوّلية، اغتنام فرص جديدة تماماً لاستخدام البيانات في تقديم رعاية طبية ذات طابع شخصي وزيادة التفاعل مع المرضى وتحسين نتائج العلاج.

وأوضح أنه من المنتظر بحلول 2019، أن تجمع 60% من الأجهزة والتطبيقات الخاصة بالرعاية الصحية البيانات المتعلقة بموقع المريض وبيانات الأجهزة الطبية، لحظة بلحظة.

وتبدأ في رصد الأنماط الصحية والكشف عنها وتحليلها، فقد أضحينا نتجه نحو مستقبل تصبح فيه البيانات وتحليلها مكسباً أساسياً لأي منشأة في قطاع الرعاية الصحية. ومع ذلك، نجد اليوم أن 81% من قادة القطاع في العالم يقولون إنهم ما زالوا غير قادرين على التصرف فوراً باستخدام هذه المعلومات.

وأضاف أن أجندة الابتكار في دول مجلس التعاون تقودها الحكومات التي منحت الرعاية الصحية الأولوية ودعمتها باستثمارات واسعة في تطوير المستشفيات وبناء أنظمة بمعايير رفيعة المستوى. وتحتل الإمارات موقع الصدارة في هذه التطورات في إطار رؤية 2021 والتي تهدف إلى إنشاء نظام رعاية صحية عالمي المستوى يقوم ويعتمد على التقنيات المتقدمة. كذلك تهدف السعودية لزيادة مساهمة القطاع الخاص في الإنفاق على الرعاية الصحية إلى 35% بحلول 2020.

تعليقات

تعليقات