اتفاق ينقذ «بورسالينو» الإيطالية للقبعات

توصل أمناء يتعاملون مع إفلاس شركة «بورسالينو» الإيطالية المشهورة المتخصصة في صناعة القبعات إلى اتفاق، من المتوقع أن يحول دون وقف نشاط تلك العلامة التجارية، التي تأسست منذ 161 عاماً، والمفضلة لدى المشاهير.

وقالت صحيفة «لا ريبوبليكا»، أمس، إنه تم التوصل للاتفاق أول من أمس ويمثل «نبأً جديداً ومثيراً» لموظفي الشركة، البالغ عددهم أكثر من 130 شخصاً. وتعد قبعات شركة «بورسالينو» هي الخيار المفضل للعشرات من النجوم، من بينهم آلان ديلون وروبرت ريدفورد ومارلون برادو وهمفري بوغارت، وأخيراً، جوني ديب وريهانا وجاستن تيمبرليك.

كان تم الإعلان عن إفلاس الشركة في ديسمبر الماضي، لكن صندوق «هايريس اكويتا»، الذي يسيطر عليه رجل الأعمال السويسري، فيليب كامبيريو، حافظ على استمرار الإنتاج، في انتظار اتفاق مع أمناء التفليسة. وجاء في بيان مشترك أن الأمناء وصندوق «هايريس اكويتا»، توصلوا الآن إلى «تسوية.. بشأن مختلف النزاعات الثنائية»، ويتطلع الجانبان لإنقاذ أنشطة شركة «بورسالينو».

تعليقات

تعليقات