الشركات تخصص 27% من موازناتها لأمن المعلومات

أظهرت دراسة بحثية أجرتها حديثاً شركة كاسبرسكي لاب أن الحفاظ على البيانات يستمر في فرض تحديات جديدة أمام الشركات، حيث كانت أكثر حوادث الأمن الإلكتروني كلفة خلال الأشهر الاثني عشر الماضية مرتبطة بحماية البيانات.

وتسعى الشركات حالياً إلى تحديد أولويات الإنفاق على أمن تقنية المعلومات في إطار مساعيها لتمكين التحوّل الرقمي من دون التفريط بالأمن. وتخصّص الشركات في 2018 ما يصل إلى 27% من موازناتها الخاصة بتقنية المعلومات للأمن الإلكتروني، مبدية حرصها على منح حماية البيانات أهميتها الاستراتيجية.

تعليقات

تعليقات