اكتشاف 16 مليون طن معادن ثمينة تسد حاجات العالم لقرون

قام علماء يابانيون بتحليل حقول ضخمة من المعادن النادرة في قعر المحيط الهادئ مشيرين إلى أنها قد تكفي لتأمين الاستهلاك العالمي لبعض هذه المعادن على مدى قرون. وأفادت دراسة نشرت في مجلة ساينتيفيك ريبورتس بأن الحقول التي تم اكتشافها 2013 قد تحوي أكثر من 16 مليون طن من هذه المعادن الثمينة المستخدمة في صناعة التكنولوجيا المتطورة مثل الطواحين الهوائية والهواتف الذكية.

وتقع الحقول في منطقة واسعة تمتد على مساحة 2500 كلم مربع قرب جزيرة ميناميتوريشيما الواقعة على بعد حوالي 2000 كلم جنوب شرقي طوكيو. وكان علماء شارك بعضهم في الدراسة استخلصوا وجود حوالى 6,8 ملايين طن من المعادن النادرة، وهو ما اعتبر في حينه اكتشافاً مهماً.

وتعتبر هذه الاستخلاصات خبراً ساراً لليابان التي تستورد حالياً 90% من حاجاتها من هذه المعادن الأساسية لصناعاتها من الصين التي تؤمن الإنتاج العالمي للمعادن الثمينة بشكل شبه كامل.

تعليقات

تعليقات