المفلسون في منتصف العمر أكثر عرضة للوفاة المبكرة

تشير دراسة أميركية إلى أن البالغين في منتصف العمر الذين يخسرون معظم ثروتهم خلال فترة قصيرة من الوقت أكثر عرضة للوفاة المبكرة بالمقارنة مع من يحتفظون بثروتهم. وتناول الباحثون حالات 8714 شخصا بالدراسة على مدار عقدين من الزمان بداية من عمر 55 عاما في المتوسط. وفي المجمل كان 749 من المشاركين في الدراسة أو 9% منهم مدينين أو لا يملكون ثروة ببداية الدراسة.

وتعرض 28% أو 2430 من المشاركين لما توصف «بصدمة الثروة السلبية» وفقدوا 75% على الأقل من إجمالي أموالهم على مدار عامين في فترة ما من فترات الدراسة. وخلال الدراسة توفي 2823 شخصا.

تعليقات

تعليقات