قريبا.. الوصول إلى شبكة الإنترنت من الفضاء

سبيس إكس

اقترب إيلون موسك، المدير التنفيذي لشركة الفضاء الخاصة «سبيس إكس» خطوة نحو بناء شبكة إنترنت عالمية فضائية، إذ منحت لجنة الاتصالات الفيدرالية FCC الشركة رخصة لبناء شبكة إنترنت عالمية واسعة النطاق باستخدام الأقمار الصناعية، التي تحمل اسم «ستارلينك»، ويأتي هذا بعد أن قامت اللجنة في البداية بتأجيل المشروع بسبب المخاوف المتعلقة بتداخل شبكة الأقمار الصناعية مع الأنظمة المنافسة.

وذكر موقع «ديلي ميل» البريطاني، أن الأميركيين سيكونون قادرين على الوصول إلى شبكة الإنترنت من الفضاء في أقرب وقت ممكن في 2019.

وقالت هيئة تنظيم الاتصالات في الولايات المتحدة: «هذه هي أول موافقة لإطلاق كوكبة من الأقمار الصناعية المرخصة في الولايات المتحدة لتوفير خدمات النطاق العريض باستخدام جيل جديد من تقنيات الأقمار الصناعية ذات المدار الأرضي المنخفض».

وستستخدم «سبيس إكس» 4425 قمراً صناعياً لهذا الغرض، ويزن كل قمر نحو 386 كغم ويبلغ حجمه تقريباً حجم مينى كوبر، ووفقاً لشركة SpaceX الشبكة الفضائية سوف يكون لها سرعات عالية تنافس ما يتم توفيره أرضياً.

جدير بالذكر أن «إيلون موسك» قدم خططه لبناء شبكة إنترنت عبر الأقمار الصناعية قبل عدة سنوات في عام 2015.

تعليقات

تعليقات