#هلا_بالصين - الأسبوع الإماراتي الصيني

تطوير المركبات بالواقع الافتراضي

تختبر أودي حالياً ما يسمى بحجرة الواقع الافتراضي لتقييم تصاميم نماذج مركباتها الجديدة قبل الإنتاج وتتيح التكنولوجيا بيئة افتراضية يمكن السير عبرها للاطلاع على مجسمات افتراضية دقيقة وثلاثية الأبعاد للمركبات ما يسمح للمهندسين بالحصول على انطباع عام واقعي للنموذج الجديد في مرحلة مبكرة من التطوير وبهذه الطريقة يمكن لأودي تقليل عدد نماذج الاختبار البدني المعقدة وبالتالي توفير وقت وتكاليف التطوير.

ومنذ 2003 تستخدم أودي النماذج ثلاثية الأبعاد كعنصر ثابت في عملية التطوير وتقوم الآن باختبار ما يسمى حجرة «هولوديك للواقع الافتراضي» لتقييم نماذج السيارات الجديدة ويأتي مصطلح «هولوديك» من سلسلة الخيال العلمي «ستار تريك» ويشير إلى غرفة خاصة تحاكي العوالم الافتراضية، وهو ما أصبح حقيقة واقعة مع أودي.

تعليقات

تعليقات