العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    «فولكسفاغن» تتجاوز فضيحة الانبعاثات وتقترب من صدارة المبيعات

    سجلت عمليات تسليم مجموعة تصنيع السيارات الألمانية «فولكسفاغن» زيادة 4.3% إلى 10.74 ملايين عربة في العام 2017 ما يشكل رقماً قياسياً بعد عامين على فضيحة ديزل غيت وبينما تبذل جهوداً للاحتفاظ بتصنفيها أولى في العالم.

    وسرّعت المجموعة التي تضم نحو 12 ماركة سيارات بينها أودي وبورشه وسيات وسكودا وشاحنات مان وسكانيا، وتيرة الإنتاج في ديسمبر وباعت نحو مليون عربة في العالم أي بزيادة سنوية نسبتها 8.5%.

    ويمكن أن تحتفظ المجموعة بمرتبتها الأولى في العالم في هذا القطاع بعد أن انتقلت إلى تويوتا عام 2016.

    وتعول المجموعة اليابانية التي لم تنشر أرقامها بعد على بيع 10,35 ملايين سيارة في العالم 2017.

    ويمكن أن يتقدم التحالف بين نيسان وميتسوبيشي موتورز ورينو على تويوتا وتعول هذه الشركات مجتمعة على بيع 10,5 ملايين عربة في مجمل العام الماضي.

    وبعد 2015 السيئ عادت فولكسفاغن إلى وتيرتها على صعيد التسليم وعززت تقدمها العام الماضي.

    وعززت الصين مكانتها في السوق العالمي بتقدم 5,1% مع بيع نحو 4,2 ملايين عربة وفي الولايات المتحدة سجلت المبيعات تحسناً بـ 5,8% مع بيع نحو ألف عربة.

    وكانت فضيحة «ديزل غيت» حول الغش بأداء سيارات فولكسفاغن التي تعمل بالديزل انكشفت في الولايات المتحدة في سبتمبر 2015، وفي نوفمبر 2017 أعلنت فولكسفاغن أنها ستنفق بحلول 2022 أكثر من 34 مليار يورو لإنتاج سيارة المستقبل.

    طباعة Email