العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    8 توجّهات تقنية رئيسية لقطاع الأعمال

    أفاد تقرير لشركة «زيروكس» بأن بيئات العمل الحديثة تتغير بشكل مستمر يوماً بعد يوم، وتتنامى أهمية التكنولوجيا بشكل كبير في منطقة الشرق الأوسط التي يشكل سكانها ممن لم يتجاوزوا سن الـ 24 بين 50 و65% من إجمالي السكان، لذا بات جيل الألفية يهيمن على الأسواق الصاعدة، كما باتت أساليب عمل هذا الجيل ترسم ملامح توجهات الأعمال خلال عام 2018 وما بعده.

    وخلص التقرير إلى أن هناك 8 توجهات تقنية رئيسية لقطاع الأعمال خلال العام الجاري، وتتمثل تلك التوجهات فيما يلي:

    1- ستنمو ممارسات استخدام الجهاز الشخصي ضمن بيئات العمل بوتيرة متسارعة بدعم كبير من قبل جيل الألفية وجيل ما بعد الألفية.

    2- ستكتسب تطبيقات الأجهزة المحمولة الخاصة بالأعمال المزيد من الاهتمام.

    3- الخدمات الذكية، والتقنيات الذكية، والحكومة الذكية، كل شيء من حولنا سيعمل بأسلوب ذكي.

    4- سترفع إنترنت الأشياء من حدة المخاوف إزاء التقنيات الإلكترونية.

    5- ستتزايد وتيرة الجهود الرامية إلى إحداث عمليات التحول الرقمي على صعيد القطاعين الخاص والعام في منطقة الشرق الأوسط.

    6- ستلعب خدمة العملاء دوراً أكثر أهمية وحيوية.

    7- ستكتسب ممارسات الأعمال المستدامة وممارسات الحد من الاستخدام الورقي في المكاتب زخماً قوياً.

    8- ستحظى بيئات العمل التشاركية بأهمية متنامية.

    وقالت بوي تشي لي، رئيس قسم التسويق لمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا لدى «زيروكس»: يتوجب على المؤسسات الأخذ بعين الاعتبار تلك التوجهات الرئيسية لقطاع الأعمال.

    وأضافت: بحلول عام 2025، سيشكل جيل الألفية 75% من القوى العاملة في العالم، وفقاً لنتائج دراسات الحوكمة الصادرة عن معهد بروكينغز، كما يشكل جيل الألفية أيضاً شريحة واسعة من المستهلكين في وقتنا الراهن، فأصبح بإمكانهم اتخاذ القرارات التنفيذية، وهم في طريقهم لتقلد مناصب تؤهلهم لإدارة جيل ما بعد الألفية.

    طباعة Email