تسوق جيل الألفية الخليجي إلكترونياً الأسرع نمواً

يمتلك شباب جيل الألفية في دول مجلس التعاون الخليجي قدرة شرائية أكبر من أقرانهم في الشرق الأوسط، وتعتبر هذه الشريحة من المستهلكين الذين تتراوح أعمارهم بين 18- 34 عاماً الأسرع نمواً في المنطقة، كما تسهم في رفع معدل الإنفاق عبر التجارة الإلكترونية، وتمتاز بالفضول وبراعة استخدام التكنولوجيا، حيث ينجذب أغلبهم لمواقع الإنترنت لتوفير الوقت والراحة وشراء سلع وخدمات غير موجودة بالسوق المحلي.

4.5 - 6.5

ساعات يومياً معدل استخدام الإنترنت لدى هذه الفئة العمرية حسب دراسة من «فيزا»

366

شاباً في «دول التعاون» شملهم استطلاع أجرته «يوغوف»

* نسبة من تسوقوا من مواقع إلكترونية عالمية خلال الستة أشهر الماضية:

42% من السيدات

83% من الذكور

* بضائع من غير المحتمل شراؤها عبر الإنترنت:

7% منتجات الصحة

7% الفيديو والدي في دي

6% الأدوات الرياضية

6% الكتب الورقية

3% منتجات تخص الحيوانات الأليفة

3% الزهور

* بضائع من المحتمل جداً شراؤها عبر الإنترنت:

20% الهواتف الجوالة

20% كل ما يخص الكمبيوتر من برامج وأجهزة

19% المعدات الإلكترونية

13% الكتب الإلكترونية

17% الألعاب الإلكترونية

*عوائق التسوق:

الإناث:

33% عدم تنوع خيارات الدفع عند التوصيل

30% عدم التأكد من أصالة المنتجات

20% قلة المعلومات حول عمليات الاسترجاع والتبديل

الذكور:

34% مدة التسليم طويلة

37% مصاريف الشحن مرتفعة

41% يتخوفون من الدفع الإلكتروني

طباعة Email
تعليقات

تعليقات