«عصابات» تستخدم برمجيات خبيثة معقدة

شهد الربع الثاني من العام الجاري قيام عصابات إلكترونية باستخدام عدد كبير من البرمجيات الخبيثة الجديدة فائقة التطور والتعقيد، من ضمنها هجمات «يوم الصفر» واثنتان من الهجمات الأخرى الغير مسبوقة وهي: «وانا كراي» و«ExPetr».

وتشير تحليلات الخبراء لآخر هجمات باحتمال تسرب الرمز التشفيري إلى أيدي القراصنة قبل استكماله كلياً، وهو وضع غير عادي بالنسبة لمهاجمين يمتلكون مصادر غنية لشن الهجمات. وقد اشتمل تقرير لـ«كاسبرسكي لاب» لحلول الأمن الالكتروني، حول استخبارات التهديدات على تغطية وافية حول هذين الهجومين وغيرهما من الاتجاهات الأخرى.

وتشمل أبرز نتائج التقرير: استخدمت 3 أنواع من هجمات «يوم الصفر» على الأجهزة بنظام «ويندوز» من قبل عصابتي «Sofacy» و«Turla» التي يتحدث أفرادها اللغة الروسية. ثم هجوم «وانا كراي» في 12 مايو و«ExPetr» في27 يونيو الماضيين.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات