مصانع تجميع السيارات «استيراد مقنع»

مع ارتفاع أسعار السيارات وازدهار مصانع تجميعها، قررت السلطات الجزائرية وقف هذا النشاط وإعادة النظر في شروط عمله، معتبرة أن مصانع التجميع ما هي سوى «استيراد مقنع» للسيارات. وكان وزير الصناعة محجوب بدة وجه انتقادات لاذعة للقطاع. وقال انه يريد «وضع حد لنظام إنتاج السيارات الحالي».

والنتيجة انه في 31 يوليو قررت الحكومة وقف تقديم الرخص لمشاريع تركيب السيارات. وولدت صناعة السيارات بالجزائر العام 2014 الذي شهد إنتاج أول سيارة تحمل شعار «صنع في الجزائر» من نوع رينو. وسبب فشل صناعة السيارات بالجزائر بحسب المراقبين هو نظام استيراد سيارات مفككة على شكل قطع الغيار ثم إعادة تجميعها.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات