رحلات الطائرات الخاصة تحلّق بالرفاهية

ت + ت - الحجم الطبيعي

xأفادت إحدى المضيفات السابقات للرحلات الفارهة على الطائرات الخاصة، وتدعى «إيميليا جورج» أن هذه الرحلات مختلفة تماماً عن نظيرتها التقليدية على الطائرات العادية، لما تتمتع به الأولى من الترف والإسراف المبالغ فيه فوق السحاب، حيث تحلق تلك الرحلات بالركاب في عالم من الرفاهية والمتعة في الأجواء.

وذكرت «جورج» في حوار لـ«التليجراف» أنها رأت تكلفة عشاء خلال رحلة على إحدى الطائرات الخاصة تتجاوز 1.3 مليون دولار، ووجبة «سلطة» قدرت بنحو 700 دولار، مشيرة إلى أن المال لا يمثل أية مشكلة بالنسبة لمن رأتهم على هذه الطائرات.

غرف فندقية

وأوضحت المضيفة الجوية أيضاً أن بعض الطائرات الخاصة كان على متنها صالة ألعاب رياضية، وغرف فندقية ممتازة، تتجاوز رفاهيتها الغرف في الفنادق على الأرض، وأحياناً كانت تدفع فاتورة تاكسي أكثر من 800 دولار لجلب «الكافيار».

هبوط طارئ

وأكدت «جورج» أن الرحلات الجوية على الطائرات الخاصة ليست منتظمة بالضرورة، فقد أمر أحد رجال الأعمال الأثرياء بهبوط طارئ لطائرته في منتصف الرحلة بأحد المطارات من أجل شراء وجبة «ماكدونالدز».

وعندما تتوقف الطائرات في أي دولة، يحجز مالكها في أفخم الفنادق والمطاعم الشهيرة، إضافة إلى إمكانية الذهاب للتسوق وشراء أغلى العلامات التجارية على مستوى العالم.

طباعة Email