4 وجهات سياحية لعشاق المغامرة

ت + ت - الحجم الطبيعي

يعرف المسافرون المحنكون بالفعل مقاصد العطلات العصرية غير المعتادة، ولتكن مدينة سان تروبيه الفرنسية أو جزيرة إبيزا الأسبانية أو جزر الكناري، حيث يشعر المرء أنه حان الوقت لتجربة شيء جديد وخلاب نسبياً. ولكن أين؟ فيما يلي أربعة مقاصد قد تلائم ميزانية السفر خاصتك.

1 كوتور

توجد هذه البلدة الساحلية في مونتينيغرو جمهورية الجبل الأسود، وتقع عند نهاية خليج خلاب تحده الجبال التي يبلغ ارتفاعها 1800 متر. وأهم عنصر خلال زيارة هذه البلدة هو صعود القلعة الواقعة أعلى كوتور، حيث تتوفر رؤية بانورامية رائعة للمنظر الطبيعي المحيط.

2 زرتشيه

يقع شاطئ الحفلات زرتشيه في جزيرة باج بالقرب من بلدة نوفاليجا الكرواتية وهو أحد الاتجاهات السائدة خلال السنوات القليلة الماضية. ويسميه الناس «إبيزا كرواتيا» وسوف يتفاخرون بأن نواديهم أفضل من تلك الموجودة في مناطق الحفلات الأسبانية مثل إبيزا أو يورت دي مار.

3 الحمامات

في أعقاب العديد من الهجمات الإرهابية تجنب الكثير من المسافرين الذهاب إلى تونس. ولكن بالنسبة لهؤلاء الذين مازال لديهم اشتياق للدولة الصغيرة الواقعة في شمال أفريقيا، هناك الكثير من عوامل الجذب للاستمتاع بها سواء كانت حفلات أو الاطلاع على ثقافة مختلفة أو جمال طبيعي.

وتشتهر الحمامات على وجه الخصوص بكونها «سان تروبيه التونسية» بشواطئها الرائعة ومشاهدها الليلية النابضة بالحياة. وعند هذه المدينة الساحلية يلتقي البحر المتوسط بالثقافة العربية.

4 سبيتسبيرجن

تعتبر لونجيربيان الواقعة في أرخبيل سبيتسبيرجن المستوطنة الواقعة في أقصى شمال البلاد. ويعد المطار حافزاً مفضلاً لدى المصورين، حيث توجد لافتة تحذر من الدببة القطبية وعلامات إرشاد لأماكن مثل موسكو (2611 كيلومتراً) وأوسلو (2046 كيلومتراً) وهامبورج (2473 كيلومتراً). إنها المكان الذي يوجد فيه متجر كبير في أقصى شمال الكوكب.

قد يدخل المرء المتجر من دون حمل بندقية، ولكن فور مغادرته يقولون إنه من المفضل حمل واحدة، لأن في المنطقة المحيطة هناك دببة قطبية عددها أكثر من عدد البشر. ومن دون بندقية ربما يصبح المرء جزءاً من السلسلة الغذائية للدببة.

طباعة Email