قراصنة يخفون برنامج تجسس 5 أعوام

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلن فريق من العلماء المتخصصين في أمن تكنولوجيا المعلومات أنهم اكتشفوا وجود برنامج تجسس متطور ظل يعمل في الخفاء دون أن يتم اكتشافه خمس سنوات على الأقل.

ويقول الخبراء إن برنامج التجسس الذي يحمل اسم «بروجكت ساورون» متطور للغاية ومصمم بفعالية عالية لدرجة أنه على الأرجح من ابتكار جماعة قرصنة إلكترونية تعمل تحت رعاية دولة ما، حسبما أفاد الموقع الإلكتروني ساينس أليرت المتخصص في الأبحاث والابتكارات العلمية. وأوضح الخبراء أن «بروجكت ساورون» يعمل منذ عام 2011 على الأقل واستهدف شبكات بالغة الأهمية في روسيا والصين والسويد ودول أخرى.

طباعة Email