مطار أبوظبي يتصدى للتجارة غير المشروعة بالعاج

ت + ت - الحجم الطبيعي

انطلقت أمس في منطقة العبور (الترانزيت) بمطار أبوظبي الدولي حملة توعية حول عاج الفيلة وتهدف المُبادرة إلى القضاء على الاتجار غير المشروع بعاج الفيلة.

وتنطلق الحملة بالتعاون مع وزارة البيئة والمياه، الإدارة العامة للجمارك - جمرك مطار أبوظبي، ومطارات أبوظبي، والصندوق الدولي للرفق بالحيوان (أيفو) وتستهدف مُسافري العبور (الترانزيت) بهدف توعيتهم وتعريفهم بأنّ تهريب العاج يؤدي إلى الملاحقة القانونية.

ويُتوقع أن يستفيد من الحملة ما يزيد عن ثلاثمئة ألف مُسافر عبور وتُنفذ الحملة من 2 أغسطس وحتى 13 أغسطس.

قتل الفيلة

وقال الدكتور السيد محمد المدير الإقليمي لمكتب الأيفو في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا: للأسف يُقتل فيل كل ربع ساعة من أجل العاج سنويًّا تقدر أعداد الفيلة التي تقتل ما بين 25 ألفاً إلى 50 ألف فيل من أجل الحصول على أنيابها العاجية.

وقالت المهندسة عائشة العبدولي مدير إدارة التثقيف والتوعية ان الوزارة تحرص على إطلاق حملات توعوية هادفة لزيادة التثقيف على قضايا التنوع البيولوجي بما فيها الموائل والفصائل الأصلية والمناطق المحمية.

وقال سعيد سعد القحطاني مدير جمرك مطارات أبوظبي: تستمر المبادرة على مدى أسبوعين وسيتم من خلالها رفع الوعي للمسافرين في منطقة (الترانزيت) حول تهريب العاج الذي يعتبر من الأنشطة غير القانونية وقد يعرّضهم المهربين للمسائلة القانونية. ويعد الاتجار غير المشروع في الحياة البرية أحد أكثر الأنشطة الإجرامية ربحًا حيث تُقدّر قيمته بـ 19 مليار دولار وهي جريمة يوازي خطرها وتهديدها تمامًا الأنشطة الإجرامية الربحية غير القانونية مثل تجارة المخدرات والبشر.

طباعة Email