سوني ألفا 7 أولى كاميرات «35 مم» بعدسة قابلة للتبديل

تمثل سلسلة كاميرات «سوني ألفا 7» أول كاميرات من طراز 35 مم بعدسة قابلة للتبديل في العالم، وترسي معايير جديدة ومثيرة في مجال التصوير الرقمي.

تمثل السلسلة الجديدة مزيجاً فريداً من قوة التصوير وقابلية الحمل والنقل، حيث يعيد النموذجان الجديدان من الكاميرات الخالية من المرايا تعريف الخيارات الإبداعية للتصوير بالكاميرات كاملة الإطار في كاميرا ذات عدسة قابلة للتبديل وبحجم كف اليد.

وتوفر كاميرا ألفا 7 (24.3 ميغا بكسل) وألفا 7 آر (36.4 ميغا بكسل) للمصورين المحترفين مجموعة غير محدودة من الإمكانيات الفنية الجديدة.

وفي خطوة لتوسيع نطاق الخيارات البصرية التي تقدمها سوني وكارل زايس، تطلق سوني ست عدسات جديدة تتوافق مع الكاميرات كاملة الإطار لتستكمل بها جودة الصورة الفائقة التي توفرها الكاميرات سواء كنت تصور اللقطات الثابتة المليئة بالتفاصيل، أو مقاطع الفيديو السينمائية كاملة الدقة.

وتتميز السلسلة الجديدة بتصميم جميل وسهل الحمل أثناء المهمات الطويلة، وتوفر للمصورين جميع ما يحتاجونه من أدوات وميزات التصوير.

وتتيح أزرار التحكم في الأمام والخلف بالإضافة إلى عجلة التحكم، وزر تعويض التعريض الضوئي سهولة تعديل إعدادات التصوير أثناء الاهتمام بإطار اللقطات من خلال النافذة عالية التباين، وعالية الدقة من طراز XGA OLED أو عبر الشاشة القابلة للطي بحجم 3 بوصة.

ويضم الحساس كامل الإطار بقياس 35 مم من طراز إكسمور سيموس في كلتا الكاميرتين تكنولوجيا التركيز الضوئي وتوسيع الصمام الثنائي للصورة، في حين تضم كاميرا ألفا 7 آر أيضاً تصميماً جديداً للعدسة دون فراغات من شأنه أن يزيل المساحات بين البكسلات المتجاورة.

تزيد هذه التحسينات من كفاءة جمع الضوء، ما يحقق جودة استثنائية للصورة، ويخفض مستوى الضوضاء البصرية ويعوض عن التحدي المتمثل في انخفاض أحجام البكسلات من خلال العدد الهائل من البكسلات.

 وتتوفر كاميرات ألفا 7 ، وألفا 7 آر، الخفيفة والمدمجة ذات العدسة القابلة للتبديل من سوني حالياً لدى عدد من متاجر الإلكترونيات في دولة الإمارات.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات