«سبيس إكس» تنجز أول عملية إطلاق تجارية إلى الفضاء

أطلقت شركة سبيس اكسبلوريشن تكنولوجيز (سبيس إكس) صاروخها غير المأهول (فالكون 9) ليضع أول أقمارها الصناعية التجارية في مدار وهو ما يزيد احتمالات تغيير قواعد اللعبة في صناعة عالمية تقترب قيمتها من 190 مليار دولار سنويا.

وانطلق الصاروخ الذي يبلغ ارتفاعه 68.4 مترا من مركز القوات الجوية في كيب كنافيرال بولاية فلوريدا.

وتسببت مشاكل فنية في إلغاء عملية الإطلاق مرتين الأسبوع الماضي بما في ذلك إلغاء في اللحظات الأخيرة يوم الخميس.

وحمل الصاروخ قمرا صناعيا للاتصالات وزنه 3175 كيلوجراما مملوكا لشركة (اس إي اس اس.ايه) التي تشغل أسطولا يضم 54 قمرا صناعيا وهي ثاني أكبر شركة للأقمار الصناعية في العالم.

وسيقدم القمر الصناعي المعروف باسم إس إي إس-8 والذي تبلغ قيمته أكثر من 100 مليون دولار خدمات التلفزيون والاتصالات لعملاء في الهند والصين وفيتنام وأماكن أخرى في آسيا.

وقال مارتن هاليويل الرئيس التنفيذي للتكنولوجيا في إس إي إس قبيل الإطلاق: انه قمر صناعي غاية في الأهمية بالنسبة لنا. ويشمل جدول سبيس إكس لعمليات الإطلاق حوالي 50 مهمة تبلغ قيمتها حوالي 4 مليارات دولار. كيب كنافيرال - رويترز

طباعة Email
تعليقات

تعليقات